(تطبيقات المنهج الوسطي في التعليم ) بإدارة تعليم الأحساء في محطته الرابعة

0

في إطار مذكرة التعاون بين هيئة كبار العلماء ووزارة التعليم تنفذ الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء والبرنامج الوقائي الوطني فطن بالتعاون مع الإدارة العامة للتعليم بالأحساء مبادرة (تطبيقات المنهج الوسطي في التعليم ) في لقائها الرابع
حيث يلتقي معالي الشيخ الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي عضو هيئة كبار العلماء غدا الاثنين القيادات التعليمية والتربوية ومنسوبي التعليم والمعلمين والمعلماتمن والطلاب والطالبات
الذي يهدف إلى مناقشة ركائز هذه التطبيقات في التعليم ودور المعلم في تحقيق ذلك إلى جانب الحديث عن موضوع قيم الاعتدال والتحذير من مصادر الفكر المنحرف وانعكاساته السلبية في تربية النشئ
وسيعقد اللقاء على مسرح إدارة التعليم بمحافظة الاحساء
الجدير بالذكر أن اللقاء الأول لهذه المبادرة تم إطلاقة في منطقة عسير وحضره معالي الشيخ صالح بن حميد عضو هيئة كبار العلماء بينما نفذ اللقاء الثاني بالمنطقة الشرقية وحضرة معالي الشيخ عبدالله المطلق عضو هيئة كبار العلماء واللقاء الثالث بمحافظة حفر الباطن وحضرة معالي الشيخ عبدالله بن منيع عضو هيئة كبار العلماء
وبهذه المناسبة أشاد معالي الأمين العام لهيئة كبار العلماء الدكتور فهد بن سعد الماجد بالتعاون المثمر بين الأمانة ووزارة التعليم في إطار مذكرة التعاون التي سبق توقيعها بين الجهتين والتي تأتي هذه المبادرة ثمرة من ثمارها
من جهتها رحبت مساعدة مدير عام التعليم للشؤون التعليمية، ورئيسة اللجنة التنفيذية لبرنامج “فطن”، “الأستاذة خلود بنت صالح الكليبي؛ بمعالي الدكتور التركي وهذه المبادرة التي تأتي ضمن مشروع رائد يُعنى بتنمية مهارات الطلاب والطالبات الشخصية والاجتماعية، وأشارت إلى أنه تم تشكيل عدة لجان للإعداد للفعالية وإدارتها وتوثيقه

الرابط المختصر : http://ssa.gov.sa/03309

نبذة عن الكاتب

صورة الحساب الشخصي لـ مدير الموقع

اترك تعليقك