الشيخ ابن حميد يبيّن محاسن النصيحة ويؤكد دورها في تأليف القلوب

0

ضمن برنامج القيَم العليا

الشيخ ابن حميد يبيّن محاسن النصيحة ويؤكد دورها في تأليف القلوب

 

ضمن النشاط العلمي الذي تقيمه الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء في برنامج القيم العليا للإسلام ونبذه التطرف والإرهاب، أكد عضو الهيئة كبار العلماء المستشار بالديوان المالكي معالي الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد على أهمية النصيحة ووجوبها مضيفاً أنها من أعظم الحقوق بين المسلمين، حيث أشار معاليه إلى حصر الرسول صلى الله عليه وسلم الدين في النصيحة، حينما قال عليه الصلاة والسلام (الدين النصيحة، الدين النصيحة، الدين النصيحة، قلنا لمن يا رسول الله؟ قال: لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم).    

ونوّه معاليه إلى أهمية النصيحة باعتبارها من أسمى تعابير الصدق بين المسلمين، لما لها من دلالات واسعة وآثار حميدة، مؤكداً في الوقت نفسه أنه لا غنى لمخلوق عن النصيحة سواءً كانت موجهة للحاكم أوالعالم أوالمعلم أو رب الأسرة أوالمجتمع بجميع شرائحه، مشيراً إلى أنها تعد معياراً للحب الصادق وعنواناً للأخوة الخالصة، انطلاقاً من غايتها في إرادة الخير بصورِهِ المتنوعة للمنصوح.

وأشار د. بن حميد إلى أن النصيحة سبب في نشر الأخوّة وزيادة الألفة، وهي ما يسهم في التأليف بين قلوب الناس، مضيفاً أن هناك عدد من الآداب التي يجب مراعاتها عند تقديم النصيحة، يأتي في مقدمتها صفة السرية والإخلاص في إرادة الخير للمنصوح، والصبر على ما قد يصدر منه من تصرف منفّر، إضافة إلى إحسان الظن وإلتماس العذر والتخلي عن الهوى، كما أشار معاليه إلى أهمية الرفق واللين واختيار الوقت المناسب لتأدية النصيحة.

وشدد معالي الدكتور صالح بن حميد في ختام حديثه على أهمية الحفاظ على قيمة التناصح، مبيّناً أن ضعفها يكون سبباً في وجود آفات كثيرة من غيبةٍ ونميمةْ واحتقار واستهزاء، وفشو للمنكرات وانتشار للخطيئة والفرقة والنفرة.

الرابط المختصر : http://ssa.gov.sa/41924

نبذة عن الكاتب

صورة الحساب الشخصي لـ مدير الموقع

اترك تعليقك